مراجعة أنمي mahou shoujo madoka magica – مراجعات هادي الأحمد

قد يخبرك أحدهم بأن لا تستمع لنصائح الناس على الانترنت لأنها غالباً لا تنتهي بشكل جميل تحديداً، ولكن في هذه المرة استمع لما أقوله كما استمعت أنا، في تلك البقعة المجهولة من الانترنت، حيث اخبرني ذاك العجوز الحكيم أن أشاهد madoka magica دون معرفة شيء عن الانمي، وأثق به بالكامل.

وهذا ما فعلته. شاهدت madoka magica دون أن أقرأ المقدمة الخاصة به على MAL ولا مشاهدة التريلر، بثقة عمياء في السينباي الخاص بي، ولست نادماً إطلاقاً على هذا.

ستكون هذه المراجعة خالية من الصور، وخالية من حرق الأحداث، لن أذكر الكثير من التفاصيل أيضاً، يمكنك فقط تخطي كل ما سأقوله والبدء بمشاهدة الانمي مباشرة. هكذا أفضل. برأيي الأنمي يسنحق المشاهدة.

القصة في madoka magica:

يتحدث الانمي عن فتاة صغيرة تدعى مادوكا تحلم بأن تصبح فتاة سحرية، وهي الشخصية الأهم في madoka magica، على الإطلاق. تستمر القصة بشكل لطيف حتى الحلقة الثالثة، ومن ثم تبدأ الامور بالتغير، ومن ثم تنتهي القصة تماماً، في الحلقة الثانية عشر من الأنمي.

لن أتحدث عن فكرة الانمي بشكل مسهب أكثر، لأن هذا سيفسد عليك متعة المشاهدة.

الشخصيات:

أوه يا عزيزي، الشخصيات، يمكنني كتابة جرائد عن مدى إعجابي بشخصيات madoka magica، كل شيء مذهل فيما يتعلق بهذه الشخصيات، قصصها الخلفية، تصرفاتها، الحوارات، طرق تأثيرها بالقصة وبالشخصية الرئيسية، وكل شيء أخر فقط مثاليّ.. أعيب فقط بعض الاشياء على شخصية والدة مادوكا ولكن مع هذا، الشخصيات الباقية كلها رائعة في الانمي.

الرسومات:

يمكنني الحديث هنا بشكل اكثر تفصيلاً كون هذا لن يفسد تجربتك بالمشاهدة، لذا تحمل معي قليلاً. الرسومات في الأنمي مرعبة، أعلم أن الأنمي من المفترض أن يتحدث عن فتاة صغيرة لا يتجاوز عمرها الخمسة عشر عاماً، ولكن الرسومات التي توجد في هذا الانمي ترعبني حقاً.

ربما لن تبهرك الرسومات في المشاهد الاولى، وحتى في اشكال الشخصيات التي تبدو وكأنها مرسومة من طفل عمره عشر سنوات في اغلب الوقت، ولكن ستفهم ما أقصده بتقدم الحلقات، ستشاهد أنماط كثيرة من الرسم، التحريك، العرض، التصوير، والتي ستصب كلها في إخافتك من الداخل لأبعد الحدود. التركيز بالرسومات بشكل اكبر لن يزيدك سوى خوفاً في هذا الأنمي.

يمكنك القول أيضاً أن أي شيء تراه في الأنمي من رسومات له معانٍ أخرى، لذا حاول التركيز في الأمر، واعتبر الأمر لغزاً لحل الحبكة، وستجد نفسك فهمت القصة كلها قبل نهاية الانمي وتفسيرها من قبل الشخصيات في الحلقات الأخيرة.

الموسيقى:

الموسيقى هذه + الرسومات، هي ما أرعبني حقاً. لم استطع تمالك نفسي من تسارع نبضات القلب في بعض المشاهد التي أرعبتني حقاً. والموسيقى كانت سبباً كبيراً في هذا. شارتي البداية والنهاية أيضاً كانتا مذهلتين، كغناء، كلمات، وكتوظيف داخل الانمي في بعض المشاهد.. مما يجعلني أفكر؛ إذا استطاعت مادوكا فعلها، لماذا لم يفعلها طويكو غول مثلا -_-

ككل:

الأنمي يعتمد على الرعب النفسي، لا يوجد Jumpscares وأشياء تافهة من هذا النوع، لذا إن لم تكن مستعداً لتقبل هذا النوع من الرعب لا تجلس لمشاهدة الانمي لأنك لن تستمتع فيه لأقصى الحدود. أيضاً للاستمتاع بالانمي عليك ملاحظة كل التفاصيل فيما يتعلق بالشخصيات، واعتباره كقصة قصيرة مسلية ومحفزة للأعصاب.

ساشاهده حتماً مرة ثانية في المستقبل، وأنصح الجميع بمشاهدته.

لمتابعة الانمي بجودة ال Blu-Ray ننصح،بترجمة ال MezzO-Sub

ترجمة الفلم الثالث  من Rhythm-Sub

 

، ،

حول هادي الاحمد

أكتب عن الأنميات الموسمية وبعض الأنميات القديمة جداً، أحب الانميات الكوميدية البسيطة والانميات الغريبة غير المكررة، اعشق Kill La Kill ويمكنك توقع محتواي من هذه المعلومة
عرض كافة المنشورات من هادي الاحمد →

اترك رد