محصلة موسم أنميات خريف 2018 وأيها ننصح بمتابعته

1
موسم أنميات خريف 2018

في نهاية كل موسم نقوم كفريق للموقع بالحديث عن أكثر الأنميات شهرة وأفضلها خلال الموسم المنتهي، وعلى الرغم من أننا نتأخر “قليلاً” بعد نهاية كل موسم لكتابة هذه القائمة والحديث عن أنمياتنا المفضلة، إلا أننا نفعل هذا دائماً لإنهاء كل الأنميات العالقة ومحاولة شمل أكبر عدد ممكن من الأنميات. لهذا ربما تقرأ المقال في منتصف موسم الشتاء لعام 2019 بدلاً من نهاية موسم أنميات خريف 2018.

كنّا محتارين في البداية بين كتابة مقال موسميّ أو الاكتفاء بتضمين الأفضل في مقال أفضل أنميات العام 2018 -والذي سيأتي لاحقاً- ولكن كان من الأفضل إفراد هذا الموسم بمقال خاص به بسبب عدد الأنميات الهائل، وكون الكثير منها يستحق الذكر والإشارة.

لقراءة المقالات السابقة من هذه السلسلة:

الأنميات المذكورة في المقال:

avatar

هادي الاحمد

أكتب عن الأنميات الموسمية وبعض الأنميات القديمة جداً، أحب الانميات الكوميدية البسيطة والانميات الغريبة غير المكررة، اعشق Kill La Kill ويمكنك توقع محتواي من هذه المعلومة. إدعمني من خلال بايتريون

غوبلن سلاير Goblin Slayer

هناك سببين رئيسيين يدفعاني لقول أن هذا الأنمي يستحق التجربة… وليسا السببين اللذين تفكر بهما الآن.

باختصار، حصل الأنمي على ضجة هائلة قبل صدوره بسبب المانغا التي وصفها البعض ب”خليفة بيرزيرك” وبسبب هذا التهويل المبالغ به قبل عرض الأنمي، خاب أمل الكثير من المتابعين بعد الحلقة الأولى – سواء بين معجبي المانغا أو بين المتابعين الجدد – وذاك لأن الحلقة الأولى قدمت أسوأ ما يمكن للأنمي تقديمه. لذا هناك احتمال كبير أنك ضمن أحد الذين لم يكملوا متابعة الأنمي لأحد هذين السببين.

السبب الثاني أن الأنمي يحاول القيام بشيء مختلف، ولو أنه ربما فشل في هذا إلى حد كبير. القصة الأصلية جيدة جداً ولا يبدو أنها مبتذلة، عالم الأنمي مثير للاهتمام ويتضمن الكثير من الإشارات الجيدة، ولكن الأنمي كان سيئاً جداً. الإنتاج لم يكن بالمستوى الذي يجعله قابلاً للمشاهدة في كثير من الأحيان، والتشويه الذي حصل لسير الأحداث في بداية الأنمي أثار سخط المعجبين قبل المتابعين الجدد، ولكن هذا مجدداً لا ينفي أن القصة الأصلية جيدة.

شخصياً، استمتعت بالنصف الثاني من الأنمي أكثر من النصف الأول ولكنه كان سيئاً بالمجمل. يستحق المشاهدة كعمل يأخذ قصة لا بأس بها ويحولها إلى حطام طائرة، أيضاً يشجعك على قراءة المانغا إن كنت متردداً.

ثلاثي الموي للموسم: Release the Spyce – UzaMaid – As Miss Beelzebub likes

فتيات لطيفات يقمن بأشياء لطيفة. وهذا الموسم تضمن الكثير من هؤلاء الفتيات.

بداية مع المفضل لدي بين هذه الأنميات UzaMaid الذي استطاع المشي على الحدود بين الكوميديا المضحكة جداً وبين أن يكون مقرفاً بسبب البيدوفيليا. الخادمة المنحرفة التي تحب الفتيات غير البالغات حصراً والفتاة الروسية الصغيرة وكل ما يجري بينهما. لا يمكن القول أن الأنمي صادم ولكن هذا تحديداً ما يميز أنميات الموي، يمكنك توقع النهاية من الحلقة الأولى وسيدفئ هذا قلبك المتجمد حتماً.

أنمي As Miss Beelzebub likes ربما لا يكون الأفضل من هذا التصنيف، ولكن أسلوب التحريك والرسم اللطيف يجعله أيضاً من أنمياتي المفضلة ضمن هذا التصنيف للموسم، أيضاً يقدم الأنمي قصصاً رومنسية بين جميع الشخصيات تقريباً، موفراً على المتابعين عناء الShipping بين الشخصيات. أيضاً كل شيء في هذا الأنمي طريّ وناعم.

وبعيداً عن اللطف والكوميديا كان Release the Spyce مع مجموعة من الفتيات اللطيفات الصغيرات اللواتي يقاتلن المجرمين ويدمرن الروبوتات المحاربة ويتعقبن المنظمات الإرهابية العالمية ويقمن بعمليات التجسس مع صوت الساوندتراك الذي ستسمعه لباقي حياتك.

أنميات أخرى لم تنته بعد: Sword Art Online – That Time I got Reincarnated As A slime

ربما تفكر، المزيد من سورد أرت أونلاين والإيسيكاي. ألا يكفيك المئة وخمسين مقال التي كتبتها حتى الآن؟

حسناً، ربما تكون محقاً، ولكن That Time I got Reincarnated As A slime كان جيداً فعلاً. ربما من أفضل أنميات الإيسيكاي لهذا العام. إلى الآن يبدو الأنمي جيداً جداً وقصته تبدو متماسكة، وكل شيء بخصوصه رائع. ولكنه مستمر وربما لن تنتهي القصة خلال هذا الموسم بالكامل. لذا من الصعب الحكم على الأنمي ككل من الآن. أنصح حتماً بمشاهدة هذا الأنمي لكل من يعتقد أن الإيسيكاي لم يعد يمتلك أي أفكار جيدة بعد لوغ هورايزون.

أما عن محبوب الملايين Sword Art Online فهذا الجزء لم يكن أفضل من سابقاته، في الحقيقة خططت لكتابة مقال مفصل يشرح أسباب فشل هذا الجزء كما سوابقه، ولكن أعتقد أن ما ذكرته في سلسلة تفكيك الإيسيكاي كان كافياً. أيضاً لم يعد من الممتع مشاهدته – توقفت عن المشاهدة في الحلقة الثانية عشر ولا أعتقد أنني سأعود لمتابعته قريباً.

avatar

Maher Rayes

تم توليد هذا النص تلقائياً لأن الكاتب أكسل من أن يكتب وصفاً مختصراً لصفحته الشخصية

SSSS.Gridman

SSSS.Gridman

تدور قصة غريدمان حول الفتى يوتا الّذي يستيقظ يوماً ما ليجد أنّه لا يتذكّر شيئاً من ماضيه. يتلقّى يوتا نداءً من غريدمان الوكيل الفضائي الذي بشكلٍ آلي يتكلّم به عن اقتراب خطرٍ محدقٍ من الأرض. فجأةً تبدأً الوحوش الغريبة العملاقة بالظّهور تدريجيّاً في البلدة.

غريدمان من انتاج استديو Trigger لكنّه مختلف بشكلٍ جذري عن أغلب أعمال الاستديو الاخرى. يمثّل الأنمي عودة لعروض اللايف آكشن الخياليّة القديمة مثل Power Rangers لكنّه يضيف إليها الكثير من البهارات الجّديدة التي تجعله ممتعاً للبالغين كذلك. يمكنك رؤية هذا التّوجه بتصميم الوحوش باستخدام الـ CGI الّتي كانت كذلك إضافةً قويّة للعمل لكونها قادرة على محاكاة شعور هذه العروض القديمة.

يقدّم العمل العديد من الشّخصيّات التي قد تلعب دوراً تقليدياً في خدمة الفكرة لكنّ بعضها تميّز فعلاً مثل شخصية آكاني والتّركيز الهائل على عقدتها الشّخصية. إخراجيّاً يتّخذ الأنمي (عكس أغلب أعمال تريغر السّابقة) توجّها مختلفاً تماماً بتركيزه على اللقطات الثّابتة ونقل المعلومات بها كما يفعل Neon Genesis Evangelion على سبيل المثال (وستجد العديد من الريفرنسات لإيفانجليون هنا كذلك).

في النّهاية كان العمل جيداً. لا يمكنني القول أنّه تجربة لا تنسى لكنّه بالتّأكيد مصقول بشكلٍ قوي وتجربة جديدة لمسارٍ جديد لم أتوقّعه من الاستديو، لكنّي خرجت مسروراً بها.

avatar

Abdullah Alshaker

👋🏽 أكتبُ غالباً عن أنميات الشوجو والشونين وكل ما هو mainstream، لماذا؟ لأن لا احد غيري يقوم بهذا العمل 🙁

Zombieland Saga

تدور قصة الأنمي حول ميناموتو ساكورا، الفتاة التي توفت في أول حلقة بسبب حادث سيارة، لترجع إلى الحياة على هيئة زومبي. تتفاجئ بوجود عدة فتيات مثلها في بيت غريب، لكنهن يتصرفن كزومبي حقيقي، فترتعب كثيراً وتحاول الهرب. لكن سرعان ما تكتشف إن الزومبي لا يستطيع التجول كالأشخاص الطبيعيين في الشارع. في اليوم التالي، تصحى من النوم لتجد أن بقية الشخصيات قد إستعادت وعيها أيضاً، فيشكلن سويةً فرقة آيدولز.

بدأ الأنمي بداية ممتازة. اشتهر أنمي زومبي لاند كثيراً بسبب بدايته، وتحديداً مقطع الراب في الحلقة الثانية. أختله بعض الـ سي جي آي السيء كثيراً في بعض الحلقات وتوجد بعض الحلقات المملة في منتصفه لكن بعد النصف الثاني يتصاعد مستوى الأنمي، حيث اُستخدم الماضي الدرامي للشخصيات ليضيف جو جيد للأنمي.

الأنمي ككل كان لطيف، بسيط وممتع. يستحق المشاهدة لمن يحب الأنميات الكوميدية والآيدولز والموي.

Yagate Kimi ni Naru

تتحدث قصة الأنمي عن نانامي توكا التي تقع فجأةً في حب كويتو يوو، الطالبة المنتقلة حديثاً والأصغر منها سناً. توكا هي الشخصية المثالية؛ أذكى طالبة في المدرسة، محبوبة من قبل الجميع، جميلة وجيدة جداً في الرياضة. لكن هل هي حقاً كذلك من الداخل؟ يوو هي فتاة اعتيادية وبسيطة في المرحلة الثانوية، لم تجرب شعور الحب طوال حياتها ومقتنعة إنها لن تقع في الحب ابداً. مجرى الأحداث كان رائع، تصرفات نانامي الطائشة والجريئة مع يوو، وردود أفعال يوو تجاه تصرفات نانامي تعطي للأنمي حماس وتشويق لمشاهدة المزيد والرغبة في معرفة تكملة الأحداث.

ما يميز الأنمي أنه من الأنميات القليلة التي تصنيفها شوجو آي. للأسف كان رسم الشخصيات سيء، لكن الاخراج كان مذهل. التركيز على تعابير الوجوه في لحظات معينة، التركيز على مرور القطار وصوته، التركيز على تغيير الإضاءة لتناسب المشهد والتركيز على الإستعارات من المجاورات لتوصيل فكرة بشكل غير مباشر.

ككل الأنمي بالتأكيد يستحق المشاهدة. الجانب النفسي لشخصية نانامي وماضيها اضاف للأنمي جو رائع، بعيداً عن الأنميات الرومانسية التقليدية.

Seishun Buta Yarou wa Bunny Girl Senpai no Yome Minai

شخصياً أعتبره أنمي الموسم بدون منازع. قدّم أنمي باني غيرل سينباي تجربة رائعة مليئة بالمتعة. ساكتا ازوساغاوا هو طالب في المرحلة الثانوية، تتعرض أخته الصغيرة إلى حادثة تدعى بمتلازمة المراهقة، فيصبح ساكتا قادراً على ملاحظة الأشياء الغريبة من حوله. في يوم من الأيام يذهب إلى المكتبة ليشاهد فتاة شديدة الجمال مرتديةَ زي أرنب تمشي بين أروقتها. تستغرب الفتاة من حقيقية أنه يستطيع رؤيتها، فتتحدث معه. ليتفاجئ بأن الفتاة مصابة بمتلازمة المراهقة أيضاً ولا يستطيع احد غيره رؤيتها في المكتبة.

تتطور الأحداث مع تقدم الأنمي وتتعمق علاقات الشخصيات ببعضها أكثر. ساكتا -البطل- شخص لطيف وموثوق، يصنع الكثر من النكت الرذيلة لكنها فعلاً مضحكة، وجاهز دائماً لمساعدة الآخرين. شخصية الفتاة الجميلة -ماي سان- هي من أجمل شخصيات الأنمي في عام 2018. جميلة، ذكية، لطيفة، تسونديري، حكيمة وواعية. العمل ممتع بجميع جوانبه الفنية والقصصية.

Irozuku Sekai no Ashita Kara

هيتومي تسوكيشيرو فتاة عمرها 17 عام في المدرسة الثانوية في مدينة ناغاساكي. هيتومي لا تستطيع رؤية الألوان، وهي لم تملك اصدقاء طوال حياتها تقضي وقتها وحيدة. تقرر جدتها ارسالها إلى 60 عام في الماضي عن طريق السحر، حيث كانت الجدة أيضاً طالبة في المدرسة الثانوية في عمر السابعة عشر.

بعد مشاهدتي لعدة انميات من موسم أنميات خريف 2018 يمكنني القول أنني خرجت بأنمي جميل جداً. عبارة عن تجربة جميلة وسريعة مليئة بالمشاعر والجمال البصري اللا متناهي. قدّم الأنمي قصة مميزة وفريدة من نوعها، مع إخراج لطيف، ارت جميل جداً وبالتأكيد موسيقى رائعة.

avatar

Break Sensei

لا أكتب عن نوع محدد من الأنميات لكن أكتب عما يعجبني ويثير اهتمامي محب للأنميات البسيطة وعاشق لأنمي Gintama، وعاشق أكبر لسلسلة Danganronpa إن سألتني يوما عن أنمي رائع فقد أحتار بين العديد من الأنميات الرائعة لكن عندما تسألني عن مانغا رائعة فاعلم أن اجابتي ستكون كالتالي: إن أردت مانغا لن تجد مثيل لها فسأخبرك عن Pandora Hearts وإن أردت مانغا لن تنساها أبدا فسأخبرك عن Medaka Box MyAnimeList

Banana Fish

بإمكاني اعتبار هذا العمل هو أفضل أعمال الموسم الماضي بلا منازع، وبإمكاني قول الشيء ذاته بالنسبة للموسم الذي سبقه أيضاً.

تبدأ أحداث القصة خلال حرب العراق، حيث أصيب جندي أمريكي بالجنون وأخذ بإطلاق النارعلى رفاقه الجنود، و منذ ذلك الوقت كانت الكلمات الوحيدة التي قالها هي بنانا فيش أو “سمك موز”، و بعد 12 عامًا في مدينة نيويورك يقوم شرطي بالتحقيق في سلسلة من حالات الانتحار المريبة، في هذه الأثناء يجد زعيم عصابة شاب يدعى آش لينكس رجلاً يحتضر، يقوم الرجل بإعطائه زجاجة تحتوي على مادة غامضة وكانت أخر الكلمات التي نطق بها الرجل هي “بنانا فيش”

كان الأنمي من أكثر الأعمال التي رغبت بمشاهدتها عندما تم الإعلان عنه، لأن العمل مأخوذ من مانغا من الثمانينات، بالإضافة إلى اهتمامي بالعلاقات بين الشخصيات التي يدور حولها العمل، والتي بدورها أثارت جدلاً كبيراً أثناء عرضه بسبب بعض الاعتقادات الخاطئة عنه، ورغم هذا فقد نجح العمل بشكل كبير في النهاية بما قدمه.

ملاحظة صغيرة عن الاقتباس المتعلق بالعمل وهو أن الاستديو قد قام بإجراء بعض التغييرات عن المانغا، منها أن الأحداث التي كانت في المانغا حدثت في حرب فيتنام، بينما في الأنمي تم تغييرها لحرب العراق، بالإضافة لبعض التحديثات من ناحية التقنيات كإضافة الهواتف للعمل، والقيام بتغيير بعض الأشياء في تصميم الشخصيات، لتتناسب أكثر مع العصر الحالي للعمل.

وكانت هذه التعديلات أمراً جيداً بالنسبة للعمل، بالإضافة إلى أن الأمر لا يهم كثيراً، لأن العمل لا يدور حول هذا فعلاً.

Gaikotsu Shotenin Honda-san

بكل بساطة تتحدث القصة عن الهيكل العظمي هوندا الذي يعمل في متجر للكتب، وتصور لنا كيف يتعامل مع مختلف الأشخاص الذين يأتون لشراء الكتب والمواقف المضحكة التي تواجهه.

أعتقد أن أنمي هوندا سان كان من أكثر الأعمال التي استمتعت بمشاهدتها خلال هذا الموسم فقد كان العمل بسيطاً ومسلياً، ومع حلقات قصيرة لا تتجاوز العشر دقائق.

لا أمتلك الكثير للتحدث به عن هذا العمل لكن إن أردت مشاهدة عمل مضحك ومليء بالتلميحات الساخرة من أعمال أٌخرى، فأعتقد أن هوندا سان هو ما تبحث عنه.

الموسم الأخير من عام 2018 كان مليئاً بالتجارب المثيرة للاهتمام، وبالطبع لم نستطع تغطيتها جميعها لعديد من الأسباب، لذلك شاركنا في التعليقات عن أنمياتك المفضلة في هذا الموسم والسبب الذي يجعلها تستحق الذكر برأيك!

1
اترك تعليق

avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
1 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
محمد Recent comment authors
  Subscribe  
الأحدث الأقدم
نبّهني عن
محمد
ضيف
محمد

بالنسبي لي أرى أن goblin slayer هو الافضل لأني أفضل أعمال المغامرات والفانتازيا